 نصوص أدبية

عدنان البلداوي: على قدر اهل العزم

عدنان البلداوي(على قـــدر أهل العزم تأتي العزائمُ)
وتَـسْـمـو إذا عَــفّـتْ بــهــن المَزاعِمُ

يـدومُ ارتـقاءُ المجـدِ ، إنْ كان سـعيُه
نـقيَّ الخطى ، والحزمُ في النهج قائمُ

تَـمِـيسُ الـقوافي ، فـي انتقاء حروفها
وصــولا الـــى تـرنـــيــمـةٍ تـتـلاءمُ

إذا الحبُ ، من صِـدقِ النوايا مُــجَرّدٌ
فــلـيـلهُ مَـعـلـولٌ ، وصُـبْـحُــه قاتــِـمُ

ومـا نَـفْـعُ تَـعــويـذٍ لـمن ســاءَ حالـه
إذا غـاب إيـمـانٌ ، وســادَتْ مَـظالـِـمُ

وإنْ غَـذّت المضمونَ روحُ تَـصنّـعٍ
وهَـيمَـنَ تـزويــقٌ ، تــسوءُ الــمَـعالِمُ

ومهما تَـوارَتْ فــي الـثـنـايـا لـواذِعٌ
تــثـورُ، إذا مــا فـعَّــلَ الـظلــمَ ظــالمُ

يـدومُ لــقاءٌ ، فــيه حُــسْـنُ بـَصيـرَةٍ
وتــنـعـمُ أحـوالٌ ، بـهـا الـوصلُ دائـمُ

إذا العينُ نابَـتْ فـي التـراسُلِ ، تسْتَقي
مِـن الـقلب أسْــمى ما يجـودُ الـتفاهـمُ

تـراتـيـلَ إخــلاصٍ ، وعَــزْفَ مَــوَدّةٍ
يــوثَــقــهـا سـِـــفْــرٌ ، به تـتــنـاغــمُ

سـوانِـحُ إنْ طافَتْ ، وعـانقَ طـيـفَـها
نــسِـيـمُ وفــاءٍ ، تـسْـتـبـيـنُ الـعَـلائــمُ

(إذا الليل اضواني بسطت يـد الهـوى)
وأقــسـمتُ ، انّـــي بالــتعـفـفِ هــائمُ

لـــكــل نَـزِيـهٍ رافِـــدٌ ذو اصــالــــةٍ
يَـمــدُّ يــدَ الإنـصاف ، والوجْه باسـمُ

لكي يُـفـصِحَ العـشاقُ عن كـنْهِ صِدقِهم
فـتـسْـلـيطُ ضــوءِ الإخــتـبــارِ يُساهِمُ

فــإنْ ظـلّ مَـعــسولُ الكـلام مُـراوِغـاً
فـلابـدّ يـــومــاً أنْ تــبـــوحَ الـكـواتِــمُ

وقيلَ اعـتـزِلْ مِـن حِـكـمـة القول إنها
مَـــسـارٌ قـــديــمٌ ، والــمُـتـابِــعُ نـائــمُ

وما الضيْـرُ إنْ طافـتْ بلاغـةُ حِــكمَةٍ
بأجــواء قـلبٍ ، كـي تــزولَ الـعـواتـِمُ

ســـلامٌ عــلى نَـهْـجٍ يـوظِـفُ حَـرْفَــه
لإخــمادِ جَــهْــلٍ ، نــارُه تـــتـفــاقــمُ
***
(من الطويل)
شعر عدنان عبد النبي البلداوي

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5670 المصادف: 2022-03-15 04:57:30


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5827 المصادف: الجمعة 19 - 08 - 2022م