 نصوص أدبية

نسيم عاطف الأسديّ: إنّ الهوى أن لا يكونَ سلامُ

لا آيَ في القــــرآنِ تمنَعُ حبَّها

من قالَ حبُّكِ في الحياةِ حرامُ؟

*

ما شاءَ ربُّ العالمينَ عشِقْتُها

ورَجَوتُهُ أن يستديمَ غـــرامُ

*

عالجْتُ حرفي علَّهُ يصِفُ الهوى

فإذا بِهِ الإقــــــــــدامُ والإحجامُ

*

وسألتُ شِعري أن يصيرَ رسولَنا

فشكا: "يَحارُ مِنَ الجمالِ كلامُ!"

*

يا ليتَ يبقى موجُ حبِّكِ جارفًا

ويظلُّ ضربُكِ في الفؤادِ سهامُ

*

كم ذا رغِبتُ بأن أكونَ مُذلّلًا

يفري بقلبي للحبيبِ حُسامُ

*

إنّي الـمُتيّمُ ليلُ شعرِكِ شدّني

نحوّ الضّياعِ وشدّني الإبهامُ

*

ما كُنتُ أعرفُ أنّ نورَ قلوبِنا

قد يُرتَجى حينَ الطّريقُ ظلامُ

*

أشرقتِ حُبًّا من مِجرّاتِ الهوى

فإذا أنا للعاشقينَ إمـــــــــــــامُ

*

وجعلتني بين الغمــــــامِ مُعَلّقًا

عُمري المـُنى والنّورُ والأحلامُ

*

أمسيتُ في بحر الغرامِ مُسافرًا

يُنجيه من مــــــوجِ الهُيامِ هُيامُ

*

كُلّي إلى عينيكِ شوقٌ عارمٌ

من أينَ يُمكِنُ عن هواكِ صيامُ؟

*

ما عُدتُ أقدِرُ مِن عذابِكِ راحةً

وكذا الفؤادُ من الهُيامِ فِطامُ

*

أحرقتُ تاريخي لأُولَدَ عندما

خطّت بدايةَ عشقِنا الأقلامُ

*

وجَعلتُ عمري جسرَ نورٍ بيننا

والعاشقُ المذبوحُ ليسَ يُلامُ

*

سأظلُّ في العينينِ أُقْتَلُ عاشقًا

إنّ الهوى أن لا يكونَ سلامُ

***

د. نسيم عاطف الأسديّ

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5711 المصادف: 2022-04-25 03:14:45


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5827 المصادف: الجمعة 19 - 08 - 2022م