 نصوص أدبية

أبي قدْ طواكَ الرّدى يا أبي

كريم مرزة الاسديمن  قصيدة (رثاء أبي) - البحر المتفارب.

أبي قدْ طواكَ الرّدى يا أبي*** كفاك صلاةً؛ وعشقَ النّبي

كفتكَ الدموعُ ثرى كربـــــلاء***تثرُّ بها ليلــــــةَ المنحـبِ

وكمْ مرّةٍ قدْ تُثار الشجونْ***عليــــكَ عليـــكَ؛ ولــمْ أنحبِ

لعلَّ أبي من ثنايا الحتوفْ****سيشرقُ فـــي وجههِ الطّيّبِ

وأخبرهُ كيفَ دارَ الزمانْ ***وأنْحبُ فــــي صدرهِ المُتعبِ

وكيف يمجُّ الشقيقُ الشّقيقْ**** ويُطعنُ غدرًا مـن الأقربِ

فيا خسّةَ المرءِ ! أنّى يلوذْ***** إلى زوجهِ بالنّفاق الغبي

فمنْ أينَ يأتي الرّدى للرّدى؟!***وتبقى الحياةُ ولمْ تُســلبِ

وإنَّ المنايـــا؛ لها خبطــــةٌ****تســـيّرها قـــدرةُ المُقْلـــبِ

فعقبى الحياةِ مماتُ الفتى**** وضحكُ الحِمامُ من المهربِ

وإلّا  لماذا يطلُّ الوليــــد****بكاءً على العـــــالمِ الأرحـــبِ

كأنّهُ يعْلمُ سرَّ الوجــــــودْ*****شــــقاءً على القادم المُنكبِ

***

كريم مرزة الأسدي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (8)

This comment was minimized by the moderator on the site

فعقبى الحياةِ مماتُ الفتى**** وضحكُ الحِمامُ من المهربِ

وإلّا لماذا يطلُّ الوليــــد****بكاءً على العـــــالمِ الأرحـــبِ

كأنّهُ يعْلمُ سرَّ الوجــــــودْ*****شــــقاءً على القادم المُنكبِ

***صدقت والله أستاذ كريم مرزة. الأسدي
لعل عزاءنا فيها أنها فانية ..وأنها دنيا شقاق ونفاق
ووهمٌ نعيشه ونبذل عمرنا فيه وهو الى فناء..
رحم الله والدك وأمواتنا واموات المسلمين..
فصيدتك للتفكر والتدبر..بعمق وصدق..تقبل مروري واعجابي..

سهاد الراوي
This comment was minimized by the moderator on the site

شاعرتنا وأديبتنا الرفيعة الراقية الأستاذة سهاد الراوي المحترمة
السلام عليكم والرحمة
شكرًا جزيلًا على المرور الكريم الثمين الغالي بتقييمه ولطفه وذوقه وأريحيته، واستشهاد شعره، باركك الله ووفقك ورعاك، احتراماتي ومودتي الخالصة.

كريم مرزة الاسدي
This comment was minimized by the moderator on the site

رثيتَ اباكَ بروح الابي
فلم تشكُ همًّا ولم تنحبِ

وهذي لَعَمْري صفاةُ الرجا
لِ اذا جاء غدرٌ من الاقربِ

وكم من شقيقٍ بلا ذمةٍ
بطبعٍ تأصّلَ كالعقربِ

فهوّنْ عليكَ أخي فالزما
نُ أكيدٌ ينالُ من المذنبِ

خالص ودّي عاطر بالتحايا لك شاعرنا الاديب الموسوعي الاستاذ كريم مرزه الاسدي
مع الدعاء بالصحة والسلامة .

دُمتَ مُشرقًا

الحاج عطا

الحاج عطا الحاج يوسف منصور
This comment was minimized by the moderator on the site

صديقنا وأستاذنا، الشاعر المطبوع الكبير الحاج عطا الحاج يوسف منصور المحترم
السلام عليكم والرحمة
أشكرك جزيل الشكر مع وافر الامتنان لمرورك الثمين الغالي بشعره الارتجالي المطبوع الرائع،نعم هي الدنيا هكذا دتيئة من اسمها الدنيء، الحمد لله على كل حال، وفقكم الله ورعاك، وأطال عمركم.

كريم مرزة الاسدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الباحث والشاعر الكبير
قصيدة تحمل عطر المحبة والوفاء . تحمل الحكمة والبصيرة , في هذه المرثية ( رثاء أبي ) . حقاً ان الحياة فانية , وما يبقى من أثر إلا الحسنات والسيئات , في الاثر الطيب والحسن الذي يتركه الاب المتوفي ( الله يرحم والدك العزيز برحمته الواسعة ) فقد ترك فسيلة خضراء , اصبحت شجرة عامرة وشامخة بالاغصان والثمار , إلا وهو استاذنا الجليل كريم مرزة الاسدي . علامة فارقة في الشعر واللغة والبحث . علامة مشرقة في الابداع العربي والشعري . علامة متميزة في الادب والاخلاق , لذلك والدك العزيز المتوفي , يذكر بألف خير في نسله المعطر برياحين , وتعرف الناس , في الترحم على الوالد , في اقوالهم الشعبية ( ألف رحمة للاب على هذا الابن النجيب ) وهذا مايستحقه الله من حسنات وفضائل بذكره والترحم عليه , وعكس ذلك يكون العكس , ينطبق على الطبقة السياسية الفاسدة ( الف لعنة على هذا الاب , الذي انجب هذا الابن الفاسد / وهؤلاء الشراذم من الطحالب العفنة , اجرموا بحق آبائهم / مثل ما اجرم صدام الملعون بحق ابيه , اذا كان ابن ابيه , وانا اشك في ذلك ) . هكذا تطعمنا الجمال الشعري وجمال الحكمة والبصيرة
فعقبى الحياةِ مماتُ الفتى**** وضحكُ الحِمامُ من المهربِ

وإلّا لماذا يطلُّ الوليــــد****بكاءً على العـــــالمِ الأرحـــبِ

كأنّهُ يعْلمُ سرَّ الوجــــــودْ*****شــــقاءً على القادم المُنكبِ
ودمت بخير وعافية بالعمر المديد

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أديبنا الرفيع، الناقد الفذ الأستاذ جمعة عبد الله المحترم
السلام عليكم والرحمة
كم أشكرك على مرور الكريم الثمين الغالي، الذ أعده كوسام شرف رفيع ، توشحني به مفتخرا زاهيا معتزا بصديقي وأخي الأستاذ جمعة المحترم نعم لاريب الدنيا فانية ، ولا يبقى إلا وجه ربك، والأعمال الصالحة الخالدة. احتراماتي.

كريم مرزة الاسدي
This comment was minimized by the moderator on the site

لعلَّ أبي من ثنايا الحتوفْ****سيشرقُ فـــي وجههِ الطّيّبِ

وأخبرهُ كيفَ دارَ الزمانْ ***وأنْحبُ فــــي صدرهِ المُتعبِ
ـــــــــ
أبيات بعدد أصابع اليد بيد أنها قالت الكثير عن لواعج الروح وأسى الفقد وحيرة القلب من أسرار العالم وهو يرى الجمال زائلاً والسعد حائلاً
ـــــــ
افتقدتك أيها الشاعر والناقد الأصيل والإنسان النبيل
تمنيات لا تحصى بالعافية والفرح والهناءة ودمت ودمت

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

صديقي الصدوق، وأخي ا لأكرم الأنبل، الشاعر الكبير الأستاذ سامي العامري المحترم
السلام عليكم والرحمة
كم أشكرك على مرورك الغالي الثمين، بأريحته ولطفه وخلقه وتقييمه، والله جزما عيوني والأمراض، وكبر السن، ولدي كتاب مهم جدا، على أبواب الطبع والنشر، احتراماتي ومودتي الخالصة للأخ السامي الرفيع.

كريم مرزة الاسدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4715 المصادف: 2019-08-03 04:37:44


Share on Myspace