 نصوص أدبية

اليقين

ياسين الخراسانياليقين كزَنبقةٍ تَكتمُ اللّونَ

أو ترْتخي في الظِلال فلا يُؤذِها أحدٌ

بالمديح ورَصْد الصفات،

اليقين كَدُودِ الحجارة

لا تَعْرف الحِين هل كان قبل الحوادثِ

أم وَضَعتْه السيول لِتُغري بقمّة ما في السماء،

اليقين كُمَثْرى بِنُضج الحقيقة

حامِضُه يَلْدغ الذَوق بدءً

فيَصْبرٌ من جٌوعه مُؤنسٌ

ويُداعب أحشاءه بِحُنُوّ العِضاةِ،

هو الحُلم قد يتراءى مع الجدِّ:

ماذا وجدتَ؟

وهل يُفتح القُفل باللّمسات الوديعةِ؟

هل يُؤلم الموت إن غاب عن حفله

آخر الشعراء؟

هو الانتظار على باب قبرٍ

بكوب من الماء بالمعْدِن الجَبليِّ

لعل الفَقيدَ يَؤُفُّ بماء القيامة.

قد يُعدم الموقنون وهم في الطريق إليهِ،

وليس لهم في حِبال الحقيقة

إلاّ نصيب الحَصَاة على وجهِ

أشهرِ من كان فِلس اليقين لديهِ،

وبَدَّله في مَزَادِ الولادةِ.

ليس اليقين لُيونةَ عِرقٍ بِقَلب المُكابر

بالدَّلك أو زيت غُصْنٍ يُعَمَّد بالشمسِ،

ليس اليقين تَغَيُّر لون السحابِ،

فنَدري يقينا بما هو آتٍ،

هو الريح تَهْمِسُ بالدِّفءِ

أو  تَتَدحْرج من خلفيات المشاهدِ،

لا تبْتغي أن تُغيِّر في طقس يومي،

ولكن أُحِسُّ بأن الحِكاية حُبلى

فأُرهِف سَمعي

وأمشي على طرفِ الرِجْل.

كان صديقا فصاحبني في الظلام كظِلّي،

فإن عَثَرَ النور شُوِّه شكلي

على حائط الكَهْف.

لا أعرف الإختلاف إذا كان فيه

فأَحواله زِئبقٌ سائلٌ من مشيمة والدتي.

اليقين كُسورٌ على عَظْمة اليد،

نُمسك جَمْرا وصرختنا،

واليقين تَأَخُّرُ ردِّ البريدِ

فنقرأ ما يتساقط من ورق الأمنيات:

أزور حديقة نعْشي وأَزرع حرفًا

إلى ذِروة الإسم،

عند الضياع أرى في أَناي دليلي،

هنا يتفجَّر ماء الحقيقة، فاغرف بِكلْتا يديك ...

اليقين رِيادة من زَحَف الشك فيه

فلا هو حِكْرٌ على قانتٍ بالجبال

أو المُتعبِّد منذ نزول الكتابِ،

هو الرُؤية المَخْمَليّة في سطح ماءٍ

تُعادل غوص البحار،

هو الإخْتِصار بعمرٍ

لئلا نُضيّع حفل القيامة،

شكُّ السنين تَكَوَّم في لحظةٍ

فتَفَتَّق منه نقيضٌ جنينٌ

يُريني طريق الهِدايةِ:

لن تعرف اليوم أو في غدٍ،

فتَمهَّل بِسيرك نحوي،

ستَعْثُر بي أو عليّ ...

***

ياسين الخراساني

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (32)

This comment was minimized by the moderator on the site

هل يُؤلم الموت إن غاب عن حفله

آخر الشعراء؟
-----------
الأستاذ الشاعر ياسين
طاب صباحك بكل الخير وجميل الشعر
النص بأكمله لطيف، لكن استوقفني السؤال أعلاه!
ومن سيكون آخر الشعراء؟
كن بخير وعافية
احترامي واعتزازي

ذكرى لعيبي
This comment was minimized by the moderator on the site

سيدتي الشاعرة القديرة ذكرى لعيبي،

ترسخ في ذاكرتي حدث وفاة شاعر العرب الأكبر الجواهري، ووفاة نسر الأولمب درويش، ومنذ ذلك الحين وأنا أتخيل صعود أرواح الشعراء كورقة تسقط من سنديانة في الأرض لتنبت في سدرة المنتهى.

طاب يومك بالمسرات أختي الكريمة وحفظك الله ورعاك.

تحياتي الخالصة وتقديري الدائم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المُبدع

ياسن الخراساني

اليقين رِيادة من زَحَف الشك فيه
فلا هو حِكْرٌ على قانتٍ بالجبال
أو المُتعبِّد منذ نزول الكتابِ،

نعم لا يقينَ بدون تجاربَ حُبلى بالاخطاء والخطايا

وبدون شكوكٍ دائمة التَلْداغِ تحت وسائد الطمأنينة

شكُّ السنين تَكَوَّم في لحظةٍ
فتَفَتَّق منه نقيضٌ جنينٌ
يُريني طريق الهِدايةِ:

ملاحظة هناك بعض الهنات النحوية حبَّذا مراعاتها

خالص الود

.

مصطفى علي
This comment was minimized by the moderator on the site

المبدع والمتألق دوما الدكتور مصطفى علي،

سعيد جدا بكلماتك وتعليقك، ورأيك الموافق على دور مخاض الشك في ولادة التجربة.

أخي الدكتور، سأسعى إلى تنقيح النصوص أكثر تفاديا للهنات في المستقبل،

دمت في كل خير وعافية،

مع تحياتي وودي الدائم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

اخي الدكتور المتألق دوما مصطفى علي،
كتبت لك ردا لم ينشر بعد أبين فيه فرحي برؤيتك للشك كأول خطوة في الطريق إلى صرح الإيمان وإن آلم وخزه وشق حمله.
أخي الدكتور، سأبذل مزيدا من الجهد كي تسلم النصوص من الهنات في المستقبل.
أشكرك ممتنا، مع ودي الدائم واعتزازي بحضورك البهي.
طاب يومك بكل خير وبركة.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

شكُّ السنين تَكَوَّم في لحظةٍ
فتَفَتَّق منه نقيضٌ جنينٌ
يُريني طريق الهِدايةِ:
لن تعرف اليوم أو في غدٍ،
فتَمهَّل بِسيرك نحوي،
ستَعْثُر بي أو عليّ ...


الأخ الحبيب الشاعر المتألق ياسين الخراساني

تحية الود والتقدير

قصيدة تحمل الكثير من الفلسفة.. إنها تقطير بطئ مكثف لتجارب الحياة..فاليقين لا يأتي هكذا فجأة..

دمتَ بخير وعافية صديقي

عامر كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي وصديقي العزيز عامر كامل السامرائي،

النص كما وصفت تقطير لرؤية في اليقين ومساءلة مصادره واسبابه.

سعيد جدا برأيك عن انتماء النص الفلسفي.



طاب يومك ومساؤك بالمسرات والخير كله،

دمت في حفظ الله.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

تحايا طيبة باريج اليقين استاذ الخراساني والق الحروف
فصيدة مكثفة المضمون جميلة الفكرة تورق رويدا رويدا بفلسفة دلالاتها الغائرة والمرمزة الصور بتركيب انزياحي بروعة الصور والقصد نصاب رؤيا باصرة الوصايا باليقين الامع الذي يكتم انفاس الشك....
اليقين كزَنبقةٍ تَكتمُ اللّونَ
أو ترْتخي في الظِلال فلا يُؤذِها أحدٌ
بالمديح ورَصْد الصفات،
اليقين كَدُودِ الحجارة
جزء من انثيالات رائعة سلم البوح ونبض الفكر
دام الابداع

إنعام كمونة
This comment was minimized by the moderator on the site

أختي الفاضلة إنعام كمونة،

يزدان المعنى بسمو الإدراك وهذا ما لقي النص من رحابة فكرك وذائقة لماعة راقية.

أرد لك التحاي بباقة امتنان وشكر،

دمت سيدتي بخير وعافية في كنف الإبداع والكلمات السامية.

مع كامل احترامي وتقديري.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الشاعر ياسين الخراساني
باقات ورد وود

اليقين هو الايمان. والايمان سلاح ذو حدين لأنه قد يقود إلى تصديق ما هو غير صحيح وقد يقود إلى تصديق ما يجب تصديقه. اليقين المكتسب من الشك هو اليقين الأعمق والأقرب الى الصحيح. واليقين الأعمى قد يكون مبنيا على خطأ كما ورد في قصيدة ليندا باستان التي ترجمها الدكتور عادل الزبيدي والمنشورة في هذا العدد من المثقف الغراء. فحواء لم تخرجنا من الجنة مع ان الكثيرين يؤمنون بذلك.
قصيدة جميلة تعالج موضوعا فلسفيا عميقا.
تحياتي.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

سيدي الشاعر الأديب حسين فاعور الساعدي،

تحياتي العطرة لحضورك الكريم، ولرؤيتك لموضوع الإيمان الذي لا يختصر في التصديق الأعمى ووويلاته التي احاطت بنا. كنت قد قرأت عبارة عن تعريف أسوأ الكذب: هو دس كذبة بين حقيقتين، فيلتبس الفهم ونأخذ للغواية حصتها من جوار الحقيقة، ضائعين بين فرز مستعص وتوضيح لا يجدي. الإيمان إذن تتبع البديهة والفطرة ولكن هل تصفو بعد أن طالتها غلالات الواقع. لذا أذكر الحديث النبوي الذي معناها: استفت قلبك ولو أفتوك.

تحياتي وسلامي وتقديري للشاعر الحامل هموم الأرض والأمة.

دمت في أحسن حال سيدي الكريم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

ولكن أُحِسُّ بأن الحِكاية حُبلى
فأُرهِف سَمعي
وأمشي على طرفِ الرِجْل.
كان صديقا فصاحبني في الظلام كظِلّي،
فإن عَثَرَ النور شُوِّه شكلي
على حائط الكَهْف.

الشاعر المبدع ياسين الخراساني
ودّاً ودّا

تشدني نصوصك الشعرية كثيراً لأكثر من سبب وعلى رأس تلكم الأسباب قدرة
نصوصك على ملاعبة القارىء وعدم الإندلاق أمامه بمجرد قراءة الجملة ,
ثم ان شعرية نصوصك يا أخي ياسين ليست في موضوع قصيدتك وليست
أفكاراً بل هي أشبه ما تكون بالحياكة الشعرية وعلى القارىء أن يتأمل في
تفاصيلها الباذخة , في تفاصيل نصوصك تكمن الشعرية وليست في فكرة أو مغزى
نهائي .
لا بد من الإشارة الى ان نصك موزون يراعي موسيقى التفعيلة ويبدو لي ان قدرتك
على كتابة نص موزون تستند الى قراءة مستفيضة لدواوين شعرية كثيرة يكتب
شعراؤها قصيدة التفعيلة بإبداع كدرويش وغيره من جيل الستينيات والسبعينيات
على ان الشاعر بحاجة الى الرجوع لدراسة العروض من البداية كي لا يبقى التحصيل
سماعياً فقط .
دمت في أحسن حال أخي الحبيب ياسين .

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الشاعر المبدع في الحل والترحال جمال مصطفى،

أعرف النقد العميق من صفة راسخة: هو الذي تراجعه وتعود إليه وإن قدم زمانه وحدثه، وكلماتك وتوجيهك من هذا الجنس لأنه يرن في مسامعي ويرجع صداه ويحضرني في القراءة والكتابة معا. ومن ذلك أذكر كيف وصفت أن الوعي الإبداعي يختصر المسافة وتمنيت لو اعتمدت علي أكثر فوفر عليك جهدا ووقتا. أحاول إذن أن استفيد من هذه التجربة العميقة. أكثر تفكيري في الآونة الأخيرة يدور حول الكثافة في النص، وكيف يوزع الكاتب مفاتيح النص في نواحيه، وهل يفتح الباب على مصراعيه أم يعيق الولوج إليه بحثا عن المقاومة الكفيلة بتحفيز القراءة والإنسياب. تعجبني النصوص التي تتدرج في الترميز ولا تتمنع على المتلقي ولكن لتأخذه على حين غرة. السهولة الخادعة التي تنبسط لتعلو فيحس القارئ بالإرتفاع لأنه أحس بالإنخفاض قبله، وهذا ما اسعى إليه في عملية التجريب وطرق أبواب الإبداع.

أخي جمال، أصبت مرة أخرى في استنتاجك لمقاربتي مع قصيدة التفعيلة. هي مبني بالفعل على القراءة أكثر من الدراسة، والتأثر بالعروض المبني على البحور الصافية بالدرجة الأولى (الكامل، المتقارب، المتدارك). بعض الشعراء حصر الكتابة في هذه البحور، وإن كان الحال بالنسبة لي إلا أني أوافقك أنه من الأحرى تعميق الإستعمال للأدوات الشعرية.

تحياتي وودي الدائم،

صحبتك السلامة أخي جمال، ودمت في خير وعافية.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المغاير ياسين الخراساني

مودتي

هل يُؤلم الموت إن غاب عن حفله
آخر الشعراء؟


لا وطئا يخفف مشينا عند جرد الأسئلة.. فالسير في نصاعة التيه لا يرشدنا
الا الى براري اللايقين.. فنحدث اسماءنا في ظلمة اللا حدود علنا نصل
شتات اليقين برائحة الهداية..

دمت بصحة

طارق الحلفي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي شاعر البراري الفسيحة طارق الحلفي،

"لا وطئا يخفف مشينا عند جرد الأسئلة"، كيف نصبت الشراك للمعنى وخطفت البريق في كلمة واحدة !

جراح الشك لا تندمل إلا بالنسيان، ولأن اليقين موعد لا نعرف زمانه أو مكانه، خرجنا من اللحضة الأولى وحثثنا المسير.

حفظك الله ورعاك.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

اليقين رِيادة من زَحَف الشك فيه

فلا هو حِكْرٌ على قانتٍ بالجبال

أو المُتعبِّد منذ نزول الكتابِ،

هو الرُؤية المَخْمَليّة في سطح ماءٍ

تُعادل غوص البحار،

الشاعر والاخ القدير ا.ياسين الخراساني طاب يومكم بالخير والبركة وتحية طيبة تليق بقلمكم المبدع
الابحار بقصيدة فيها تسود الحكمة التي تسقي الرمض وتهز اوتار الحقيقة معلنة إيمانها بالقدر الذي رسمه الله متيقنة بكنه الضمير تتسول الاخلاص والايمان لتسمو بمفرداتها معنى ومغنى والتحصيل الحاصل هو اليقين أو الصوت الداخلي الذي يكون كفنار الهداية يقود الإنسان لبر الامان وهكذا يرى الإنسان المؤمن حقيقة الوجود امتنانا وعرفانا لله جل وعلا
وقد ابدع الشاعر بالغوص في ملكوت الله ناثرا أيقونة يقينه حكمة وابداعا
بورك قلمكم اخونا القدير
ووفقكم الله للخير كله

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخت الشاعرة المبدعة مريم لطفي،

دائما أجد في كلماتك ما يحمل المعنى على أكتاف النصر: "الصوت الداخلي"... ألسنا في بحث دائم عن الصلح معه ليؤازر مشينا حفاة على رمضاء الحياة.

ولأنه غريم لا يشق له غبار، لا مناص من الإستسلام له لجعله في صفنا، حاملا ايانا إلى بداية الطريق، نكمله ونحن ننادي على الحقيقة ونتوخى الإجابة في الصدى.

"الطريق هو الطريقة"، والمسير غاية في حد ذاته.

سلمت كلماتك ورؤاك الصافية أختي الكريمة،

حفظك الله ورعاك.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
براعة في قيادة المعنى والمغزى لمسألة حساسة وملتهبة في عقل الواقع بالمتغيرات في المفهوم الدال على معنى اليقين ومقوماته وكيف الوصول اليه . وماهي مرامي اليقين وعلاقته بالحقيقة والهداية والصدق . وكذلك في جوانب اخرى مضادة , او في الرؤية الفكرية والفلسفية المتعلقة في جوانب اليقين بشكل اخر من وجه اليقين . التضليل والكذب والزيف والاحتيال تحت جبة اليقين . او العزف على بدعة اليقين . هذا الطرح يأتي خلال الشفافيةال شعريةجاءت بمثابة تراتيل انشاد او مزامير الانشاد المرهفة في سماعها وعزفها على الناي . ان اليقين طريقه صعب وشائك وعسير حتى الوصول الى ضفتة . لذلك ان القصيدة حبلى بحكايات اليقين, وتحرث القصيدة في الرؤية في مسألة خلق اليقين حتى تصل الى حبال الحقيقة , لا حبال الكذب والضحك على الذقون . لان ليس الطريق سهلاً من اليقين الى الهداية , وشروق معالم الحقيقية . وكم سقط في درب اليقين وهم يشعلون نور الحقيقة في ظلام الطريق , ولهذا غاب عن حفلة اليقين والحقيقة اخر الشعراء , لكن حرث بذور اليقين والحقيقة من اجل ان تسطع بنورها الحقيقي وليس بنور المزيف . ان تبصر الطريق , وليس الانحراف عن جادة الطريق , من اجل ان يشرق الحلم نحو الغد , وليس الرجوع الى الوراء في بدعة اليقين .
عند الضياع أرى في أَناي دليلي،

هنا يتفجَّر ماء الحقيقة، فاغرف بِكلْتا يديك ...

اليقين رِيادة من زَحَف الشك فيه

فلا هو حِكْرٌ على قانتٍ بالجبال

أو المُتعبِّد منذ نزول الكتابِ،

هو الرُؤية المَخْمَليّة في سطح ماءٍ
قصيدة مكثفة او حبلى في رؤيتها الفكرية والفلسفية في شفافية شاعر يدرك معنى الحرف الشعري , وابجدية المعنى والمغزى الدال , الذي يشع في ابجدية الامل والحلم للوصول الى ضفة اليقين .
تحياتي ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الناقد المترجم الكريم جمعة عبدالله،

أحب في كلماتك أنها ترشد فهمنا للبوصلة التي نتبع. الفهم يكون على طريقتين: إما توخي الوجهة التي نريد، أو تجنب التي نريد اتقاها. ولا يكتمل المعنى ولا نحيط به إلا إذا أدركنا وجهي العملة الواحدة.

في زمانها هذا، زمان "التضليل والكذب والزيف والاحتيال تحت جبة اليقين . او العزف على بدعة اليقين" نحتاج أن نعي اتجاه الشمال في البوصلة كما الجنوب. لا شيء يؤلم ويحز في النفس أن يكون المدافعون عن اليقين أكثر المنتمين إلى دغمائية الظلالة والإستحواذ على رأي الآخر. يلتبس الإيمان إذا تسربل أهل الغش والخداع بجبة الصفاء واتخذوا لهم من التراث وأغلى المعاني ما يدافعون ويدسون به غوايتهم وحقدهم. اليقين هو سير مفرد في طريق قاحلة. هو حديث الروح لنفسها ليس للعالم الخارجي إلا لمام الدخل فيه.

أشكرك على نقدك الذي يوسع الآفاق.

دمت في كل خير وعافية أخي الكريم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

يخطف ياسين الخراساني من اليقين مذهب قصيدتهِ
فيترشّح منه ثوبَ كِساءٍ من حرير و ديباج.

و لإن لغة القصيدة تنخفض و ترتفع حسب درجة اليقين
فيها، بوصفها نصا متصلا بالشّك و السؤال.

و رغم انه يختصر الوصف أحيانا و أخرى يفيض فيه
لكن يبقى فم القصيدة منفرج لمداخل مختلفة ليتمّم ذلك اليقين
الباذخ.

دمت متألقا مبدعا أخي الحبيب

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي زياد كامل السامرائي،

مركبنا فوق لجج الفكر كقشة في مهب الريح. ولأن حالنا الدائم كمن يحاول أن يتذكر ما نسي أو سقط آخر الجملة من ذهنه، أو كمن جش رأسه في معركة الولادة، كان لزاما علينا أن نكتب لكي لا ننسى، أو لأجل تأصيل النسيان، أو لأجل غرض آخر ... كنت أذكره منذ لحظة فحسب ... !

حضورك فخر النص الدائم.

دمت في ألق الإبداع أخي الحبيب زياد.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

اليقين ... اليقين ..
هذا الذي قال عنه السيد المسيح عليه السلام : " لو كان لابن آدم مقدار خردلة من اليقين مشى على الماء " بمعنى أنه يغدو بمنزلة الأنبياء !

صدقت وصدقت في قولك :
" هو الرُؤية المَخْمَليّة في سطح ماءٍ

تُعادل غوص البحار،

هو الإخْتِصار بعمرٍ

لئلا نُضيّع حفل القيامة،

شكُّ السنين تَكَوَّم في لحظةٍ

فتَفَتَّق منه نقيضٌ جنينٌ

يُريني طريق الهِدايةِ:

لن تعرف اليوم أو في غدٍ،

فتَمهَّل بِسيرك نحوي،

ستَعْثُر بي أو عليّ "

طوبى لك بيقينك ياصديقي الشاعر المبدع .
محبتي وتحاياي .

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

سيدي الشاعر القدير يحيى السماوي،

طوبى لي بشرف حضورك، وكلماتك الطاهرة من كنف أجمل الأثر وأرقاه.

دمت لنا صوتا حقيقيا صافيا مغسولا بثلج الإبداع والبرد.

دمت في كل صحة وخير وعافية أخي وصديقي الكريم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الأديب القدير يحيى السماوي،

كتبت ردا منذ ساعات وهأنذا أعود لتأكيد امتناني وفرحي بحضورك الكريم، وكلماتك مستشهدة بالسيد المسيح.

اليقين هو ما إن ملكناه استغنينا عن سواه، وما إن أضعناه لم يعوض فقده ما ملأ بين السماء و الأرض،

دمت في كل خير ورزقك الله الطمأنينة والسعادة في الدارين.

تحياتي وودي الدائم أخي وسيدي الكريم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز الشاعر الواعد ياسين الخراساني

نحن لا نأخذ البقين بالتلقين، اليس كذلك، وانطلاقا من هذه المقولة ترتفع قصيدتك لتحوم حول هذا المبدأ، تأتي مرة من اليمين ومرة من الشمال وهكذا.
لا بد ان يسبق اليقين الشك، والا كان يقينا متارجحا وعرضة للانهيار في اي لحظة.

فتَمهَّل بِسيرك نحوي،

ستَعْثُر بي أو عليّ ...

نعم بالتأكيد، هذه هي الحقيقة.

الرموز في قصيدتك تتراوح بين التكثيف الذي يحتاج معالجة القارئ، وبين الانزياح نحو الافصاح الواضح عما تريد، ومن هنا يبرز ابداع الشاعر في مناورة القارئ حسب ما يشاء.

دمت مبدعا مائزا

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الكريم والشاعر القدير عادل الحنظل،

أوافقك القول والمبدأ، يقين التلقين يذهب سدى لأن أساسه هش وبنيانه متصدع، غثاء كزبد البحر. أما يقين التجربة الشخصية والمعاناة الداخلية فيؤسس على أعمدة الدوام، لأن له مقابل، ولأنه مما "ينفع الناس، فيمكث في الأرض".

خالص شكري وودي الدائم أخي الدكتور على كلماتك المتفحصة لمدارات النص. أصبت في كل تحليلك، وقد أردت النص بالفعل مشيدا على ارتفاعات غير متساوية، ليحس القارئ بالعلو والمنحدر،

دمت في صحة وعافية، وإبداع وشعر أصيل يسعى إلى الحق مهما كان الثمن دون محاباة أو تحيز.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير الأستاذ ياسين الخراساني

قصيدة واثقة من نفسها، متيقنة، متسلحة بكل يقين الشعر في كل عنصر من عناصرها.
مثل مدلولاتها وترميزاتها المكثفة والمراوغة، فموضوعتها تنشطر الى الشيء ونقيضه، ان كان يقينا فهو يقين الشعر لا يقين الفلسفة او العلم او الدين. انها تقول ولا تقول:
يبدو لي ان اليقين واللايقين في القصيدة يتبادلان الأدوار، يتراوغان، كلاهما باب موارب على الآخر، ويتداخلان كأنهما مرآتان قبالة بعضهما.
شعرك يا استاذ ياسين الخراساني له طعم خاص وفريد.

دمت بكل خير وابداع..

عادل صالح الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الدكتور عادل صالح الزبيدي،

أنا سعيد حقا بحضورك، واستشرافك لهدف أساسي للنص، حيث أردت له أن يكون متداخلا في مفهومي اليقين والشك، لأنه لا يقين لمن لم يذق الشك، فمثل هذه الأساسيات في الوجود، لا تعرف بنفسها فحسب وانما بضدها الذي يفقد حدة النقيض ما دام مساهما في التعريف وبيان الجوهر.

أشكرك سيدي الكريم على مداخلتك القيمة العارفة، فلقد أشرت إلى لب النص وعمقه.

كل تحاياي وسلامي وامتناني أخي وصديقي الكريم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر ياسين الخراساني

القصيدة توحي بأنك مبدع

علي حسين
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الكريم علي حسين،

شكرا لحضورك الكريم الذي اعتز به، ودمت في كل خير وعافية.

طاب يومك بالمسرات والخير كله.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الشاعر الجميل الأستاذ ياسين الخراساني حفظك الله ورعاك:
تحياتي القلبية وأسعد الله صباحك بالخير والصحة والعطاء الدائم والأبداع الخلاق
عزيزي استاذ ياسين ، ما أجمل الشعر وأعذبه حين يكون صادقا ، كصدق نبضات القلب ..!

اليقين كزَنبقةٍ تَكتمُ اللّونَ
أو ترْتخي في الظِلال فلا يُؤذِها أحدٌ
بالمديح ورَصْد الصفات،
اليقين كَدُودِ الحجارة
لا تَعْرف الحِين هل كان قبل الحوادثِ
أم وَضَعتْه السيول لِتُغري بقمّة ما في السماء،
اليقين كُمَثْرى بِنُضج الحقيقة
حامِضُه يَلْدغ الذَوق بدءً
فيَصْبرٌ من جٌوعه مُؤنسٌ
ويُداعب أحشاءه بِحُنُوّ العِضاةِ،
هو الحُلم قد يتراءى مع الجدِّ:
ماذا وجدتَ؟
وهل يُفتح القُفل باللّمسات الوديعةِ؟
هل يُؤلم الموت إن غاب عن حفله
آخر الشعراء؟
هو الانتظار على باب قبرٍ
بكوب من الماء بالمعْدِن الجَبليِّ
لعل الفَقيدَ يَؤُفُّ بماء القيامة.

محبتي واحترامي
أخوك: ابراهيم

الدكتور ابراهيم الخزعلي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الدكتور ابراهيم الخزعلي،

أنا حقا سعيد بحضورك الكريم، وكلماتك الرقيقة النابعة من القلب،

أقول لك صادقا، الداعي الأساسي للإستمرار في الكتابة هو التلقي الطيب للكلمات ممن نعتز بقراءتهم. قد يكون للكلمات حياة ووجود بذاتها، ولكنها تتوهج وتنضج إن لاقت من يسقي غرسها وينير أوراقها.

طاب يومك بكل خير أخي الأديب القدير إبراهيم.

دمت في كل خير وعافية.

ياسين الخراساني
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5157 المصادف: 2020-10-18 02:43:11


Share on Myspace