 هايكو

معبد مليء بالأزهار (3).. هايكو

مختارات من شعر الهايكو الياباني لشعراء يابانيين قدماء وغيرهم تم إختيارها من المختارات الجامعة التي ترجمها عن اللغة اليابانية البروفيسور التشيكي، أنتونين ليمان، والصادرة عام 2011 تحت عنوان (معبد مليء بالأزهار)

ترجمها عن اللغة التشيكية: حسين السوداني


 Chrám plný květů

معبد مليء بالأزهار

Den (Kiabara) Sutedžo (1633 - 1698)

- 1 -

Zkrásněná vlahou

třpyti se v dešti

princezna azalka

متجملة بالرطوبة

متألقة في المطر

الأميرة أزالكا

.........

azalea : الأزالية شجيرة ورد بأزهار صفراء وبرتقالية ووردية

- 2 -

Slivoně

nedočkavě léta

v bílé róbě sněhu

شجرة البرقوق

في فستان الثلج الأبيض

أعوام نفاد الصبر

- 3 -

Zářivé světlušky

děsí se vlastních odlesků

na hladině

حشرات مضيئة

جفلت من إنعكاس صورها

على سطح الماء

- 4 -

Zvonek " nevěsta "

zvyká se ve sněhu

na strasti života *

"جرس " العروس

تعودت في الثلج

على بؤس الحياة

....................

* Bílá odrůda zvonku (campanula isophylla) se v českém lidovém názvosloví vyskytuje jako " nevěsta " a modrá jako " ženách ".

جرس " العروس " : صنف من الزهور البيضاء الجرسية خماسية الأوراق الأسم العلمي لها هو (كامبانولا إزوفيلا) وفي التسمية الشعبية التشيكية توجد بإسم (العروس) والزهرة الزرقاء بإسم (العريس)

- 5 -

Nevede k tobě

nějaká zkratká mraky

letní měsíci?

ألا تصلك

بعض الغيوم قصيرة

أشهر الصيف ؟

- 6 -

Zhlížíš se

ve vodním zrcadle vrbo

když si líčíš obočí ?

هل ترى

في مرآة الماء صفصافة

حين تشذب حواجبك؟

- 7 -

V ranním sněhu

otisky dřeváků geta -

znaky číslice dvě

في ثلج الصباح

- آثار قبقاب جتا

علامة الرقم إثنان

................

geta : جتا: قبقاب خشبي ياباني بسير جلدي ليمر بين الأصبع الأول (الكبير) والإصبع الثاني

- 8 -

Už ani měsíc

se neusadí na suché vrbě

bez jediného lístku

حتى القمر

هجر الصفافة الجافة

بدون وريقة واحدة

....................

Kawai Čigecuni (Čigecu 1633 – 1718(

- 1 -

Tváře svlačců

jako by říkaly

deště není nikdy dost

وجوه اللبلابات

كأنها تقول

المطر لم يكن كافيا أبدا

- 2 -

Let mi přibývá

ale sakury najaře

pořád kvetou

أتقدم في السن

لكن أشجار الكرز في الربيع

تزهر دائما

- 3 -

Ze stvolu se vydral

bambusový výhonek -

samuraj ve zbraní

إمتشق من الجذع

برعم الخيزران

ساموراي في سلاحه

- 4 -

Květy rýže

chci je nabídnout Buddhoví

jako skromný dar

أزهار الأرز

أريد أن أقدمها لبوذا

كهدية متواضعة

- 5 -

Chci .....

ukazuje děťátko

a vztahuje ručky k měsíci

أريد

يشير الطفل

ويرفع يديه نحو القمر

- 6 -

Pěnice zpíva

mé ruce ve dřezu

na chvíli ustrnou

طائر الدخلة يغرد

يداي في الحوض

شلت للحظة

طائر الدخلة : المغني الشادي : عصفور  صغير  مغرد

- 7 -

Sama na loži

poslouchám tesknou píseň

samečka komára *

وحدي في السرير

أستمع الى أغنية التوق

ذكر بعوض *

....................

* Tuto báseň napsala paní Čigecu někdy v roce 1686, když jí zemřel manžel.

كتبت الشاعرة - تشيجتسو - هذا الهايكو بعد وفاة زوجها في حوالي سنة 1686 *

- 8 -

Holubice

na podzim volá jako

by jí patřila samota

الحمامة

تهدل في الخريف وكأن

الوحدة ملكها

- 9 -

Měsíc v úplňku -

i vrani sněm na poli

úžasem ztichl

إكتمل القمر

حتى مجلس الغربان في الحقل

صمت مندهشا

- 10 -

Luční koníci

cvrkají v rukávech

strašáka na poli

خيول المرج

تصهل في قفازات

فزاعة في الحقل

- 11 -

V chrámu se miluji kočky -

být to muž se ženou

to by je hnali

في المعبد تتزاوج القطط

لو كان رجل مع إمرأة

لطردوهما

- 12 -

Postavíme ti

pěkný domek ze slámy

rosničko

نبني لك

بيتا جميلا من القش

أيتها الضفدعة الخضراء

.........................

Hyla arborea, drobná, výrazně zelená žába, často využívaná k předpovědi počasí.

ضفدعة صغيرة شديدة الخضار ، غالبا ما تستخدم للتنبؤ بالطقس إسمها العلمي (اللاتيني) هيلا أربوريا

- 13 -

Být na nebi

ještě jeden měsíc

byla by z toho hádka  *

لو وجد في السماء

قمر آخر

لحصل شجار

..................

* Kdykoli je Mars nejblíže zemi, vypadá ten den jako druhý měsíc. odtud asi jsou všechny báje a představy o dvou měsících.

في بعض الأحيان يكون المريخ هو الأقرب الى الأرض ويظهر هذا اليوم وكأنه القمر الثاني.  ولعل من هنا جاءت كل هذه الخرافات والأساطير والتصورات عن القمرين

- 14 -

Přišla vnoučátka

a vytáhla mě z postele-

konec roku

جاءت حفيدتي

وسحبتني من السرير

نهاية عام

***

في براغ 4.2.2022

 

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5638 المصادف: 2022-02-11 02:48:30


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5827 المصادف: الجمعة 19 - 08 - 2022م