 أخبار ثقافية

صدور عدد شباط من مجلة "الإصلاح" الأدبية- الفكرية

صدر العدد الجديد (شباط 2021، المجلد التاسع عشر) من مجلة الإصلاح الشهرية المستقلة للأدب والثقافة والتوعية والاصلاح، التي تصدر عن دار "الأماني" في قرية عرعرة بالمثلث.

واشتمل العدد، الذي جاء في 50 صفحة من الحجم الكبير، والورق الصقيل، على العديد من المقالات الأدبية والمعالجات النقدية والمتابعات الثقافية والابداعات الشعرية والقصصية.

في كلمة العدد "العروة الوثقى" يتحدث رئيس التحرير عن شهر شباط والمناسبات التي تصادف فيه، ثم يتطرق لمناسبة احتفال المجلة بعيدها الخمسين، ويتوقف عند الملاحقة السياسية للفنان محمد بكري صاحب المسيرة الابداعية المتراكمة والمتميزة، كونه مبدعًا ملتزمًا بهموم وقضايا شعبه، وصاحب قضية، ويحمل أفكارًا انسانيًا، ويلقي الضوء على فيلمه الشهير "جنين جنين".

وفي العدد مساهمات لعدد من الأقلام والكتاب والشعراء والمثقفين وهم: الأساتذة محمد علي طه في مقالة عن روني سوميك شاعر حداثي من بغداد، وسعود خليفة يعرفنا على آيا صوفيا وما أدراك ما آيا صوفيا، وعبد اللـه عصفور عن طبيعتنا الخلابة وتراثنا الجميل، ود. بسام بركة في لقاء مع البروفيسور الصيني تشو وي ليه حول تعليم اللغة العربية في الصين، ود. يوسف بشارة عن الراحل بروفيسور موشيه برافر صاحب مشروع الأطالس العبرية ثم العربية، والأديب شاكر فريد حسن في قراءة نقدية واستعراضية لديوان " عتبات الحنين" للشاعرة نهاية كنعان عرموش، ود. علي مبروك في مقال فكري بعنوان " كيف حضرت الشريعة عند مفكري النهضة الأوائل"، ومحمود خبزنا محاميد يجول في كتاب "أفكار وخواطر" للمربي حسني بيادسة، وعمر سعدي من الذاكرة عن أم زيدان من هذا المراح ما في رواح، وعلي هيبي في خواطر من قلب الكابوس عن غاندي، وحسين مهنا في عين الهدهد عن العقل السليم في الجسم السليم.

وفي باب النصوص الشعرية يحتوي العدد على قصائد للشاعرات روز اليوسف شعبان (أتوق إليكَ)، وسناء جمال سيد أحمد (تبكيك الدار)، ونادرة شحادة (ثوب الحرير)، وسامية ياسين شاهين (سلام الله يا لغتي)، وقصيدة (بلدي) باللغة العامية الفلسطينية للأستاذ يحيى طه.

أما في مجال القصة فنقرأ قصة (حياة) للقاص محمد علي سعيد، وقصة (الأسيرات) للأطفال للكاتب مصطفى مرار.

وفي العدد كذلك زاوية "خالدون في ذاكرتنا" عن الحاج أحمد صالح أبو عقل "أبو عمر"، والزوايا الثابتة "نافذة على الأدب العالمي"، و"نافذة على الشعر العبري الحديث، و"أريج الكتب"، بالإضافة إلى بعض المقتطفات والمواد الخفيفة.

 

  عرعرة- من شاكر فريد حسن 

 

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5278 المصادف: 2021-02-16 10:56:11


Share on Myspace