المثقف - نصوص أدبية

دعوني أُطفِىء مصباحي

صحيفة المثقفإن لم يكن كلمي مثل تفاحة للقطاف

إن لم تكن فصحى ضفافي

إن لم تكن صُحفي مثل أقاحةْ

إن لم تكن قيد إزاحاتي الصراحةْ

دعوني أطوي سجلي

من سرر الكلام

ذروني أُعلن غيضي

على بسط  الريح

دعوني أُطفىء مصباحي

***

جرابي كاد ينفد

من قصص الموتى

ومن غصص الأحياء

ولا زلت وحدي

أرتكب القلق مفتاحا لأقبية الطريق

وامتحن الروح بالإعصار

في خلد الرماد

منارة من هباء

دعوني أُطفىء مصباحي

***

لم تردني المدائح مضفورة

كتاج حول رأسي

ولا وعاني الجمال

" إيقونة " من سراب

أُغنيةٌ .. ما أقول

لم يرددها الصدى

ولا تلاها لساني

في حضرة الصمت

دعوني أُطفىء مصباحي

دعوني إذن أطفىء مصباحي

***

سمية العبيدي - بغداد

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4400 المصادف: 2018-09-22 09:55:09


Share on Myspace