 أخبار ثقافية

ندوة حوارية ثقافية حول اليوم العالمي للقضاء على التمييز العنصري

اقام قصر الثقافة والفنون في الأنبار،ندوة حوارية ثقافية حول اليوم العالمي للقضاء على التمييز العنصري والانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان وإحترام الضحايا، بحضور الدكتور عبد الواحد ثامر الكبيسي  والدكتورة سعاده حمدي سويدان التدريسيين في جامعة الأنبار والعميد فؤاد مدير إعلام شرطة الأنبار والعميد عبدالرزاق مدير الشرطة المجتمعية والدكتور ناظم السويداوي والسيدة منى مهدي مسؤولة المرأة والطفل والاستاذ خلدون مدير المكتبة العامة وجمع غفير من المثقفين والمهتمين بحقوق الانسان، وافتتح الدكتور الكبيسي محاضرته بقوله تعالى (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ)مؤكدا ان التمييز العنصري لا ينبع من لون البشرة بل من العقل البشري، وبالتالي فإن الحل للتمييز العنصري والنفور من الآخر وسائر مظاهر عدم المساواة هو بعلاج الأوهام العقلية التي تفرز مفاهيم زائفة وقطع جذور التعصب العرقي والفكري، واضافت الدكتورة سعاده ان أشكال التمييز والتفرقة الحاصلة في بعض البلدان وبشكل خاص بين الابيض والاسود عندما أشادت بكلام الرئيس الزيمبابوي عندما خاطب اوربا بقوله (لازلتم في عنصريتكم عندما تصنعون سياره بيضاء وإطاراتها سوداء) ليوجه أنظارهم الى التمييز العنصري من حيث البشرة - كذلك تحدثت عن حادثة المواطن الامريكي الاسود الذي قتله الشرطي بدون رحمة، بعدها فتح باب النقاش والحوار بين الاساتذة والحضور حيث كان هناك نقاش جميل ورقي بين الدكتور عبد الواحد والعميد عبد الرزاق إتسم بروح المحبه وحث في كلمته على توعيه المواطنين والاجهزه الأمنية على مكافحة كل أشكال العنصريه والتمييز بعدها كانت هناك مداخلة من الدكتور ناظم تطرق بها عن العنصرية وما تمثله من صوره سوداء في المجتمعات البشرية

2502 اليوم العالمي

 بعدها فتح باب النقاش والحوار بين الاساتذة والحضور حيث كان هناك نقاش جميل ورقي بين الدكتور عبد الواحد والعميد عبد الرزاق إتسم بروح المحبه وحث في كلمته على توعيه المواطنين والاجهزه الأمنية على مكافحة كل أشكال العنصريه والتمييز بعدها كانت هناك مداخلة من الدكتور ناظم تطرق بها عن العنصرية وما تمثله من صوره سوداء في المجتمعات البشرية، في ختام الندوة قدم السيد لطيف عطية محارب مدير القصر الدروع والشهادات التقديرية على الاساتذة والحضور المشاركون في الندوة تقديراً لجهودهم في انجاحها.

 

متابعة / نهاد الحديثي

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5385 المصادف: 2021-06-03 03:52:49


Share on Myspace