 هايكو

متواليات: حقل الذرة

متواليات إلى روح شيرين أبو عاقلة

***

حقل الذرة،

للصيف

يسلم الربيع مفاتيحه.

*

طلقة مدفع،

دم متجمد في عروق

الأقحوانات.

*

الحشرات

كا لو أنها في مأتم

يا لزوال الربيع!.

*

يا للعالم الفاني!

سعيد في القماط

شقي في الكفن.

*

جنازة،

ملطخ بالوحل

نعل القسيس.

*

يا للأضداد

تصنع التوابيت والأرائك الفاخرة

من الشجرة!.

*

مرة أخرى

سيعود الربيع

- ليس هرما مثلي.

*

صندوق البريد،

رسالة الشتاء الفائت

(كل شيء إلى زوال).

*

الذبابة

المتسمرة

كما لو أنها في معبد بوذا .

*

للعابرين

يقدم الهدايا

شجر التوت.

*

إنزعي قبعتك

أيتها الفزاعة

المطر إختفي في البركة.

*

كم هو شبيه بالمقبرة

هذا البيت الخالي

من زقزقة الأطفال.

*

لإزالة الوحشة

من البيت

مرحى يا عصافير الدوري.

*

عاصفة أطفال،

قرد أحمر

تحت عربة حمراء.

*

آخر الربيع،

بزيها الصحفي

تنقل الأخبار للأموات.

*

بيت مهدم

الوحيد على قيد الحياة

سلحفاة.

***

إلى روح شيرين أبو عاقلة

وراء التابوت

يجري المغول

بعصي غليظة.

*

صفارات الإنذار،

وحدها تجوب الشوارع

الفراشات.

*

من السماء

تساقط الجثث

على إيقاع المجنزرات.

*

أخبار الحرب،

في كيس أسود

جثة بائعة الزهور .

*

إلى قبر أمي

تذهب الأمطار

الشاهدة مكسوة بالغبار.

*

ضوء القمر

على كلبي السلوقي

يضفي ميسم ذئب.

*

أمطار غزيرة

لا يفكر في مطرية

طائر التدرج.

*

بين أصابع العجوز

تلفظ أنفاسها

زهرة الياسمين.

*

عاصفة،

تتدلى مثل نهد

لمبة عمود الإنارة.

*

داخل السجن

متهم بالتجسس

القمر.

*

شمس غاربة،

وراء الأكمة

تستعيد شحن مصابيحها.

*

قذيفة،

الدمية

تفقد البصر.

*

ملطخة بالدم

زهرة الأقحوان

يا لقذارة الحرب.

*

شاكرا

صاحب الإصطبل

الحصان ذو العين الواحدة.

*

تختزلان ألقا خافتا

عينا الدوري

وداعا أيها الربيع.

***

فتحي مهذب

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5736 المصادف: 2022-05-20 03:03:17


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5784 المصادف: الخميس 07 - 07 - 2022م