 هايكو

مريم لطفي: شاطئ الكهرمان..هايكو

ساحل البلطيق

عاصفة بحرية

قطع كهرمان وأصداف على الشاطئ

2

أسيرة

داخل حبة كهرمان

حشرة

3

اللقلق الابيض

والصيف

عشق متجدد

4

حباتها تضئ

ليلا

مسبحة كهرب

5

أطال انتظارك

على الشاطئ!

أيتها الصخرة

6

مرفأ

إعتاد على ركلاتها

أمواج

7

ليلة مقمرة

يأمل الوصول الى القمر

قارب حالم

8

جذورك النازفة

أيتها الشجرة

حبات كهرمان!

9

قصر رملي

شاطئ البحر

هدمته موجة

10

عند الغروب

تتوضأ بماء البحر

شمس

11

لم يمنعه المطر

من مواصلة الغناء

عندليب

12

شاطئ البحر

تحمص جسدها تحت الشمس

فقمة

13

ليتني أمتلك خوذتك

لتحميني من الشمس

أيتها السلحفاة

14

بين الازرقين

شمس تستعد للرحيل

أصيل

15

رغم قساوتها

يترقرق عليها الماء

صخور

16

تنتحر الامواج

على صدره

بحر

17

غروب

إرتدى حليته الكهرمانية

بحر

18

سرعان مايعكر

صفو البحيرة

حجر ساقط

19

يبدو المرفأ خاوياً

بينما تبحر بعيداً

سفينة

20

دموعك ثمينة

أيتها المحارة

حبات لؤلؤ

21

مرفأ مهجور

يوماً ستعود اليه

نوارس

22

للحشرة  ثمن

باهض

حجر كهرمان

23

في البحر البارد

شتاءًا

أمواج تحتضر

24

قد ينطلي على الحوت

إنه أكل القمر

خسوف

25

إنقلب القارب

خمدت الاصوات

تعالت أصوات النوارس

26

أمواج هادئة

يبدو البحر

أكثر غموضاً

27

لا أحد يلومك أيها الصغير

ضوء القمر مغرٍ

قارب

28

رحلت مع السفينة

تاركة أصواتها على الشاطئ

نوارس

29

لون الشمس

إكتنزنه

حبات الكهرمان

30

قارب مهجور

مجاديف خضراء

طحالب

31

أشجار-

جراحها تباع وتشترى

كهرمان

***

مريم لطفي

....................

* الكهرمان او كما نسميه في بلادنا العربية ومنها العراق الكهرب، وهو نوع من الاحجار الكريمة الرائعة الجمال له الوان عدة ومنها العسلي وهو الكهرمان البولندي المشهور بجودته وجماله ويكثر في سواحل بحر البلطيق ومنها مدينة "إغدانسك" البولندية الساحلية، ويقال انه مصنوع من صمغ الراتنج الذي تفرزه اشجارا ضخمة بعد ان تتعرض للجرح -الشجرة  او جذورها- مكونة حبة الكهرمان، وقد تعرضت هذه الاشجاراو بالاحرى غابات الاشجار للاندثار لملايين السنين ولازالت ترفد الطبيعة بكنوزها الرائعة، واحيانا يصادف وجود حشرة عابرة تتقولب مع الحبة لتزيدها جمالا وتكون نفيسة ونادرة في ذات الوقت، وهذه العملية أشبه بعملية تكوين اللؤلؤ (سبحان الخالق).

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5765 المصادف: 2022-06-18 01:42:50


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5815 المصادف: الاحد 07 - 08 - 2022م