 أقلام حرة

قلب العالم يهتف للحرية

ساحة الوثبة هادئة الحياة فيها طبيعية، ولكن الشارع المار بامانة بغداد ومنه الى الباب الشرقي وساحة التحرير مغلق .

بمنتصف المسافة من الشارع المؤدي الى الخلاني، انطلقت قنابل الدموع،عبرت على مسافة بضعة امتار عن الشارع . لا احد يجرؤ على الاقتراب من الخلاني لكثرة المتظاهرين ومع غروب الشمس تمتد سلطتهم الى ساحة الوثبة .

1249 قيس العذاري

تكتك!!!!!!!!!!!!!!

الوحيدة يفتح لها الشارع المقطوع بالاطارات وحواجز المتظاهرين .

تصل بالمتظاهرين بين ساحة الوثبة الى ساحة الطيران والباب الشرقي ومنهما الى ساحة التحرير مشيا .

او تحمل الجرجى من مواجهات جسر الجمهوية . الغروب ينث بالدخان ترسله القنابل من الخلاني ويتصاعد كاعمدة رمادية هائلة من مناطق متفرقة في الخلاني تصل الى مبنى امانة بغداد والرشيد وساحة الوثبة على شكل سحب متبددة سرعان ما تختفي في القضاء.

صعدنا التكتك من ساحة الوثبة الى ساحة الطيران او الباب الشرقي .

اخوان رجاء ساوصلكم الى الباب الشرقي ومنه تذهبون الى التحرير.

هاي شنو خفت؟

لا والله .

لا تمر من شارع الوثبة سوى التكتك .. كثيرون ينتظروني .

علق قاسم

التكتك لا تستطيع الدخول الى ساحة التحرير من الباب الشرقي لكثرة المتظاهرين .

فضحك سائق التكتك وقال:

الان عرفتم .

فتح المتظاهرون الحاجز للتكتك .

وقال احد الشباب تعبتنا!

فقال له، يعني اترك المتظاهرين، وبعدين شلون يوصلون لساحة التحرير؟

فتح الشارع المؤدي الى الباب الشرقي، نزلنا من التكتك ومنه مشينا الى ساحة التحرير .

قال قاسم ونحن على بعد امتار قليلة من نصب التحرير .قرب خيمة الشيوعيين

 شوف الواوية وين ناصبين الخيمة .

خلف نصب الحرية ببضعة امتار .

رحبوا بنا فقال: الواوي ماكو اليوم؟!

قلت له : بلا واوية أحسن .

ومضينا الى ساحة التحرير .

لاتشبه العرس ولا تشبه المأتم، ولكن كثرة المتظاهرين تدخل البهجة في النفوس .يا له من منظر رائع ومشرق بوجوه الشباب والشابات وتكاتفهم كانهم يعلمون ان مصيرهم واحد ..وعهدهم واحد .وان لا تراجع حتى تحقيق ما خط على اللافتات التي تزدحم بها ساحة التحرير وتمتد الى جسر الجمهورية حتى غيرت شكل نفق التحرير وحولته الى لوحات فنية صاخبة بالالوان والشعارات التي تجبر الناظر على التعاطف مع ما تصرخ به من مظالب ترددها مئات الوف الحناجر الشبابية ويصل صداها الى اطراف بغداد ..

 يا لها من ليلة تفرح بقدر ما تبكي .

يا لها من ساحة لا تشبه اي ساحة في العالم .

 قلب بغداد

بل قلب العالم يهتف للحرية .

2

 قطعت الشوارع بعد منتصف الليل،المؤدية الى ساحة الوثبة من الامين وشارع الرشيد المشتعل،

سدت منافذه بالنار والحواجز .

جميع اركان ساحة الوثبة تهتف للحرية باصوات شبابية تصعد عنان السماء حتى الفجر .

يا لها من فاجعة ..يا لها من مأساة تدمي القلب .

بغداد

جميلة جمالا يفوق الخيال؟ يفوق كل جمال .

فقيرة لهذا الحد؟!

حزينة ومكسورة الخاطر .

تشتعل فرحا او حزنا،

تهتف للحرية .

3

 عند الفجر انسحب المتظاهرون، فهدأت ساحة الوثبة،

واستيقظت ساحة التحرير وجبل "احد" .

4

اصوات الهتافات في ساحة الوثبة والخلاني وشارع الرشيد، تلاشت، واختفت مع حلول الفجر، وفرغت الساحات من المتظاهرين، ولكن صداها وعنفوانها بقيا يدوران في الافاق من كل زاوية وفسحة وشرفة ايلة للسقوط في ساحة الوثية والخلاني وشارع الرشيد . 

 

قيس العذاري

 28.11.2019

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4838 المصادف: 2019-12-04 00:47:30