 نصوص أدبية

العقمْ..!!

صحيفة المثقفلا ادري  لِمَ يسبحُ  هذا

في الوحلِ وضد التيارْ ..؟

وكما أرقبه، يبحث عن شيء،

أو أشياء يخفيها

عقماً يجنيها،

لا يدري، هو يفتقد البحث عن شيء

ويحاول ان يقتحم العمق

ويكبل اقدام الغد ..

بدعوى قانون الجزر وقانون المد..

هو معروف للقاصي والداني

يرزح تحت حبال الجذب وحبل الشد ..

هو يسبح في الضحل،

اراه  يركض  في الوحل ..

والعالم من حوله يدعو للخير

ليحمي آلآف الموتى الأحياء ..

**

لكني، أراه يمضغ تاريخ الشعراء ..

لا يدري كيف هو المزمار،

وكيف هو العزف على الأوتار

حين تكون الآذان نشاز ..

لا همَ، سوى هذا المخيال..

**

فوق المسرح أضواء،

حمراء، خضراء، صفراء ..

تلون وجه العازف والمعزوف

والعالف والمعلوف ..

تلك، احجية العصر الملفوف

بأغطية السَلبِ الفاضح والنهبْ ..

ورائحة العفن المعجون

بداء الحربْ ..

هذا الشغف السافر

بات ينز القرف

وراح يشد حبائله

حين يغيب العقل

وتنتعش الأهواء ..

**

في عمق الصحراء صفاء

وفي أسواق المدن الهمجية ..

تنتعش الأفكار الهوجاء ..

وتمضي،

حيث نزوع الأحكام القدرية ..

بعيداً عن حراس الليل

لصوص الصالونات

أراهم في كل الأوقات ..

**

دعك، من عمالقة الشعر

ومن نبش قبور الموتى؟

سيقاضونك إنْ فجرت

قبور الشعراء..

عاشوا  فقراء ..

وماتوا  نبلاء ..

دعهمْ  سعداء ..!!

**

من أنت،  لتكون ؟

كنْ شيئاً  لتكونْ ..

هذا هو قانون الأحياء

وقانون الأموات ..

في السوح علامات ..

يعرفها مَنْ كانَ

ومَنْ سيكونْ ..

العالمُ مجنونْ بالفوضى،

فعلامَ  تهرول لا تلوي خلفك ..؟

حاذر ان تلوي عقلك

او تحني ظهرك

للريح،

وكن شيئاً في ضوء الشمس

لا وهماً،

تبهره الأضواء ..!!

العالم  في  المعنى، أهواء

**

لا تحمل قارورة سمن

يتبدى في زحمة انفاس الليل..

كنْ شيئاً، لتكون ..!!

***

د. جودت العاني

29/12/2020

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (8)

This comment was minimized by the moderator on the site

أخي د. جودت العاني ياايها الشاعر المسكون بالالم والجوهر عليك سلام الله واسعد الله صباحك بألف خير ..
نص شعري مبني بناء محكما .. أنساقك الشعرية عراجين وعناقيد..
لغة شعرية حديثة جدا .. تتعانق فيها آلام الذات واوجاع الواقع العربي المرير..

العالمُ مجنونْ بالفوضى،

فعلامَ تهرول لا تلوي خلفك ..؟

حاذر ان تلوي عقلك

او تحني ظهرك

للريح،

وكن شيئاً في ضوء الشمس

لا وهماً،

تبهره الأضواء ..!!

العالم في المعنى، أهواء
تجربة شعرية ناجحة جدا .. اهنئك .
دمت متوهجا

قدور رحماني
This comment was minimized by the moderator on the site

ايها العزيز استاذ قدور رحماني .. شكراً على كلماتك الدافئة وتوصيفاتك التي اضافت الى النص حلته من البهاء ,, الشاعر هو إنعكاس للواقع، فحين يتأزم يتألم ، وحين يحل الإنفراج تتفتح أساريره فرحاً .. اجدد تحياتي لك ودمت في صحة وعافية .

د. جودت صالح
This comment was minimized by the moderator on the site

دعك، من عمالقة الشعر

ومن نبش قبور الموتى؟

سيقاضونك إنْ فجرت

قبور الشعراء..

عاشوا فقراء ..

وماتوا نبلاء ..

دعهمْ سعداء ..!!

الله ! كم هو رائعٌ هذا المقطع
هو وحده قصيدة
الشاعر المبدع د. جودت صالح العاني
أتمنى أن يكون هذا العام عام تحقيق أمانيك
وأنت في أحسن حال من الصحة والعافية

**

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

شاعرنا الكبير الساعدي العزيز .. سلام الله عليك ورحمته وبركاته .. عباراتك اضفت حلة جميلة وتقدير عال على النص اشكرك عليهما ، وخاصة من شاعر عذب تخرج من بين أنامله دائماً اروع النغمات الشعرية وأعذبها جمالاً .. اجدد لأخي الغالي شكري ومحبتي ، مع دعائي ان يديم الله سبحانه عليك ونحن ندخل العام الجديد، موفور الصحة والعافية .

د. جودت صالح
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
السؤال والتساؤل يحمل عمق المعضلة للحياة والواقع . لماذا يسبح هذا في الوحل وضد التيار ؟ لان الزمن عقيم واحمق وارعن , اصبحت السباحة في المستنقعات الوحلة والكريهة والعفنة حسب معايير قانونه وناموسه , افضل من السباحة في المياه العذبة والصافية. هذه معايير الزمن الارعن , وإلا كيف يتم الاحتفال ببهرجتها الضوئية المنافقة لقاتل ملطخة ايديه بالدماء , كأنه الاله الاوحد المقدس . بينما عمالقة الشعر والادب يموتون بصمت وتجاهل مريب .. لانهم عاشوا فقراء لكن ماتوا نبلاء , هذه سعادة التراب الذي يحتضنهم . بينما هؤلاء بلطحية الدماء , عاشوا بتيجان الملوك , وماتوا بالخزي والعار , وجهنم تنتظرهم في القبر .
العالمُ مجنونْ بالفوضى،

فعلامَ تهرول لا تلوي خلفك ..؟

حاذر ان تلوي عقلك

او تحني ظهرك

للريح،

وكن شيئاً في ضوء الشمس

لا وهماً،

تبهره الأضواء ..!!

العالم في المعنى، أهواء
تحياتي ايها الصديق العزيز بالعام الجديد بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

ايها الصديق العزيز الاديب والناقد الفذ في التحليل والنقد والترجمة، دعائي لك في هذا العام الجديد بموفور الصحة والعافية ، وأن يحمنا من هذا الداء وهذا الوباء ويغمرنا بالأمن والأمان وبالخير .. هذا ما يريونه الناس ومن حقهم ان يعيشوا بأمان وبكرامة لأن الله خلقهم احراراً ... اجدد شكري واعتزازي وتقديري .

د. جودت صالح
This comment was minimized by the moderator on the site

حاذر ان تلوي عقلك
او تحني ظهرك
للريح،
وكن شيئاً في ضوء الشمس
لا وهماً،
تبهره الأضواء ..!!
العالم في المعنى، أهواء

د. جودت العاني يسعد اوقاتك بكل العطر ، تحياتي وتقديري على الدوام ..

تتميز قصيدتك بالتنقلات السريعة التي تشي بأوجه عديدة نمطية وخارج السرب ، تضيف سحر الضوء على الحرف في فنية التساؤل ، وكل الاجابات التي نعلمها جيدا نتغاضى عنها وعن انساننا وواقعنا الذي اجترحنا منه المآسي والملاحم الدموية ..

طبت روحا وفكرا وعمرا .. كل عام وانت بألف خير وابداع .. كل الود والسلام ..

فاتن عبدالسلام بلان
This comment was minimized by the moderator on the site

اطلالتك الدافئة ايتها الشاعرة الفاتنة ، هكذا اسميك ، بعد غياب طويل ، انعشت نفسي واضافت مسحة ضوء لنصي ، اشكرك جزيل الشكر عليها .. دمت في رعاية الله وكل عام وانت بألف خير وعافية وعطاء .

د. جودت صالح
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5234 المصادف: 2021-01-03 06:29:25


Share on Myspace