نصوص أدبية

محسن عبد المعطي: حَبِيبَتِي سَنَلْتَقِي

تَأَلَّقِي فِي مَفْرِقِي

وَشَارِكِي فِي مَوْثِقِي

*

وَلَا تَخَافِي.. طِفْلَتِي

رَغْمَ الْبُعَادِ حَلِّقِي

*

فَأَنْتِ فِي قَلْبِ هَوَى

فَيْضَ الْجَمَالِ الْمُشْرِقِ

*

حَبِيبَتِي أُسْطُورَتِي

حُبَّ الْحَيَاةِ وَثِّقِي

*

لَا تَيْأَسِي لَا تَقْلَقِي

مِنْ غَايَتِي أَوْ مَنْطِقِي

*

إِنَّ الْحَيَاةَ رِحْلَةٌ

هَيَّا بِنَا فِي زَوْرَقِي

*

مَهْمَا تَوَغَّلَ بُعْدُنَا

 حَبِيبَتِي سَنَلْتَقِي

***

د. محسن عبد المعطي – شاعر مصري

 

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5765 المصادف: 2022-06-18 01:48:06


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5867 المصادف: الاربعاء 28 - 09 - 2022م