 نصوص أدبية

سردار محمد سعيد: يا سيدي المجهول

سردار محمد سعيدتجاوزت الثلاثين

ترمي جسدها البض على فراشها بقوة

أين أنت يا سيدي

طال انتظارالقطار

السكة تكاد ترحل

هل أزدرد لفافة التبغ العاشرة

مَن يجعل الورد هشيماً

مَن يملأ الفراش البارد

متى تنفتق الستارة

تأتيني البشارة

أو ينشق السقف

وتهطل فوق فراشي حجا رة

أو كرذاذ المطر

تبلل الأرض

وينبت الثمر

أحس أن الزمن لا يأبه بي

وأنت يا سيدي

بهطولك ربما لن تجد من ينفث الدخان

***

سردار محمد سعيد

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز سردار
لمحات رومانسية وايروتيكية شفافة . ترمي جسدها البض على فراشها بقوة , وتنتظر مجيء فارسها الميمون . ان يصل اليها وقد طال الانتظار , والقطار على وشك الرحيل . وهي تحلم بفراش حار يدفئ وسادتها الخالية . ان يهطل رذاذ المطر ليبلل الارض بطلوع الثمر . وبطلعة العاشق المقدام تنور انوار الحب والفراش بالدفئ .
تجاوزت الثلاثين

ترمي جسدها البض على فراشها بقوة

أين أنت يا سيدي

طال انتظارالقطار

السكة تكاد ترحل
تحياتي اخي العزيز بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

تجاوزت الثلاثين

ترمي جسدها البض على فراشها بقوة

أين أنت يا سيدي

طال انتظارالقطار
....................................
انه نداء العشاق
الشاعر والروائي المبدع
سردار محمد سعيد
تحياتي .

سالم الياس مدالو
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5319 المصادف: 2021-03-29 03:19:05


Share on Myspace