 نصوص أدبية

أشك بذلك

سردار محمد سعيدآه من صمتك ايتها المنائر

أغرك انك تشمخين

ونحو السماء تنظرين

فانظري للأرض

ومن يسرق ثدي الأمهات

غرابيب تكره سوادها

والحمام يغني (الهجع)

والبلاد يسوسها القوادون

فحتى م َنعشق الحظائر العربية

بدأت أشك أننا بشر   

كشفنا عوراتنا بلا استحياء

أيها السادة الحكماء

نحن وانتم سيان

رؤوسكم فارغة

وبطوننا خاوية

إدعوا ربكم ربما ينزل لنا مائدة

فيتوقف النبش في المزابل

وينعم سكان المقابر

ينامون كيف يريدون

بأغطية أو دونها 

بجلابيب أو عراة

وأين يريدون

فوق القبور أوبينها

يدخل الأطفال المدارس

وتتزوج الأرامل كلهن

قصيرة وطويلة

عجزاء ورسحاء

لكل بائرة سوق

تعود الغانية الشهية الشفاه

الوردية الوجنات

عذيبة البسمات

رقيقة اللفتات

 تحمل شموع المسرة

تعيد لفظة الفرح

التي حُذقت من قواميس اللغة

أشك بذلك

السحب الثقال مسخرات

هل  سينزل المطر

أشك بذلك

وتحيا الأرض بعد موتها

تعشوشب المراعي

ينبت الزهر

ينبثق النبات

تبسم الفتيات

للحياة

وينضج الثمر

أشك بذلك

كسرة خبز وقدح شاي اسود

كسواد وجه الساسة في العراق

وسيجارة دخانها يتلوى كغادة حسناء

يضيع كما ضاع البلد

متى تزول اللوعة والقهر

ياوطن الأحزان

كل شيء ينتهي إلاحزنك

المشتبك كغصون الشجر

حتى مَ يوزع الموت على الناس بالمجان

متى ينام العراقي بأمان

يحلم بحورحسان

يغتسلن بالفرات

فيسجد الماء

أيها السادة الأفاضل

جدار العراق مائل

يكاد ينقض

فهل من خَضرجديد يقيمه

أشك بذلك

***

سردارمحمد سعيد - اربيل

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
الحبيب سردار
قصيدة تنزل الى اعماق الجرح والداء والمصيبة , التي اصابت بلد الاحزان العراق بلد القهر والمعاناة . نعم السب صمت المنائر ان تقف على رأسها غربان الشؤوم . لاشك ان العورة من الجانبين , الحكام الخصيان في رؤوسهم الفارغة المليئة بروث الحمير , يريدون الجمل بما حمل . والجياع والمحرومين الذين ينسون صرخة ( ابو ذر الغفاري ) عجبت عن جائع لا يخد رغيف الخبز ولا يحمل السيف ليأخذ حقه المشروع من آلهة التمر . من الاصنام المزيفة التي تحمل قدسية الحمير والبغال . لا يمكن ان ننتظر ان ينزل الله سلة الخبز والعنب والتين والزيتون , وهذا اولى المستحيلات , اذا مايسعى المحرومين والجياع , والقول المأثور ( اسعى واعينك ) هذه الحقيقة مجمدة في عقول الجياع .
أيها السادة الحكماء

نحن وانتم سيان

رؤوسكم فارغة

وبطوننا خاوية

إدعوا ربكم ربما ينزل لنا مائدة

فيتوقف النبش في المزابل

وينعم سكان المقابر

ينامون كيف يريدون

بأغطية أو دونها

بجلابيب أو عراة
تحياتي ايها العزيز بالصحة والعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

بعثنا للاخ سردار تعليقا يليق بقصيده الرائعة ولكنه لم يظهر . انا لله .

د.ريكان ابراهيم
This comment was minimized by the moderator on the site

الصديق والناقد الكبير جمعة عبد الله
تحياتي
نعم يا عزيز هذا هو شأن الطغاة رؤوسهم كما قلت مملوءة بروث الحمير ولقد كنت منصفا انا معهم اذ قلت فارغة واني لنادم فهم يستحقو اكثر ولا بد من مقارعتهم والشعر بحروفه الجميلة سيقض مضاجعهم
سلامي وحبي

سردار محمد سعيد
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب الشاعر الكبير ريكان ابراهيم
سلاما
يا عزيزي سواء اظهر تعليقك ام لم يظهر فاسمك وحضورك واطلالتك تفي واراها تكفيني لتشد من ازري
تقديري الوارف

سردار محمد سعيد
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5216 المصادف: 2020-12-16 04:01:11


Share on Myspace